رجيم الأرداف: ما له وما عليه

تتراكم الدهون عند الأشخاص بطرق مختلفة، وقد تتراكم في منطقة الأرداف بشكل كبير وواضح، هذا ما ندعوه في علم التغذية شكل الإجاصة أو الكمثرى. فما هو رجيم الأرداف؟

رجيم الأرداف: ما له وما عليه

في هذا المقال اخترنا لكم للحديث عن أحد الرجيمات المتداولة والمنتشرة على الانترنت ولا سيما المتخصص منها في الحميات، ومحاولة منا لنقدها وذكر الإيجابيات والسلبيات التي قد تصاحبها وهو رجيم الأرداف.

ما حقيقة رجيم الأرداف؟

عادة تكون مشكلة النساء الأكبر في موضوع تراكم الدهون هي مشكلة تراكمها في منطقة الأرداف أو ما يطلق عليه شكل الإجاصة أو الكمثرى، وهذه المشكلة التي تؤرق الأغلب وخاصة ما بعد الحمل أو بعد سن الأربعين فيتجهون لتجريب أنواع الوصفات والرجيم المختلفة، ومنها أنواع مختلفة من رجيم الأرداف المنتشرة لحل هذه المشكلة.

ومن أكثر وصفات رجيم الأرداف المنتشرة هي القيام بغلي مجموعة من الفواكه والخضراوات، مثل: الفجل الأبيض، والليمون، والتفاح، والإجاص وشربها قبل الوجبات الرئيسية، ولكن من المعروف علميًا وما يهمنا هنا بأنه ليس هناك رجيم أو نظام متخصص فقط بخسارة الدهون من منطقة بعينها دون غيرها.

لا سيما أن الليمون تم الإثبات بأنه يساعد على تسريع عمليات الأيض في الجسم ولكن بصورة بسيطة وغير ملحوظة بشكل كبير وسريع، كما أنه قد يساعد شرب الماء بشكل عام قبل الوجبات الرئيسية على زيادة الإحساس بالشبع وبالتالي المساعدة في تقليل كمية الطعام المتناولة لاحقا.

سلبيات رجيم الأرداف

إليك أهم سلبيات رجيم الأرداف في ما يأتي:

1. ليس مثبت علميًا

علميًا ليس هناك إثبات على مدى تأثير مكونات هذه الخلطة على موضوع خسارة الوزن وخاصة ضمن ما يعرف برجيم الأرداف.

2. لا يناسب كافة الفئات

لا يراعي جميع الفئات بمختلف أعمارها وحسب معطياتها واحتياجاتها من عناصر غذائية وسعرات حرارية، فلكل إنسان نظام غذائي خاص وملائم به.

3. غير واضح

لا يتبع مبدأ واضح عن كيفية عمله على حرق الدهون وخسارتها بالذات من منطقة الأرداف.

4. خسارة وزن عامة لا من الأرداف فقط

من المعروف والمثبت أن الجسم يخسر الدهون من كل أنحاء الجسم وتبعًا لعوامل وراثية وبيئية ولا يمكن خسارة الدهون من منطقة دون أخرى.

وإنما هذا الرجيم قد يعمل على خسارة الوزن بشكل عام من أنحاء الجسم ومن بينها الأرداف وبهذا يتضح لنا بأنه تم نزول الأرداف.

نصيحة نهائية حول رجيم الأرداف

في النهاية ننصحكم أعزائي باتباع رجيم الأرداف الصحي والمتوازن واختيار الخيارات السليمة والملائمة والصبر والإرادة وممارسة النشاط البدني فهما الحل الأمثل وللمدى الطويل.

ولا ضير من تجربة بسيطة مع بعض الحميات ذات الفترة القليلة والتي لن تعود على أجسمنا بالضرر وتحت إشراف شخص مختص وبمتابعة طبية وتغذوية وبحسب معطيات جسمك التغذوية والصحية.

فئات تُمنع من رجيم الأرداف

الفئات التي يحظر عليها اتباع هذا الرجيم نهائيًا هي:

تقييم ويب طب العام للرجيم

إليك تقييمنا الكامل لرجيم الأرداف:

رجيم متوازن وشامل 

رجيم سريع وفعال

آثار جانبية سلبية على الصحة

★★★★★

اقرأ المزيد:

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء 11 آذار 2014
آخر تعديل - الجمعة 3 أيلول 2021