علاج بطء نمو الشعر يبدأ من معرفة الأسباب

في بعض الأحيان قد يبدو وكأن شعر الرأس قد توقف فجأة عن النمو أو أنه لا ينمو إلا لطول معين وبوتيرة بطيئة. فما هي أسباب بطء نمو الشعر؟ وما هي طرق العلاج؟

علاج بطء نمو الشعر يبدأ من معرفة الأسباب

لكي تتمكن من علاج بطء نمو الشعر لديك، عليك أن تعرف أولًا أسباب ما يحصل. أهم المعلومات فيما يلي.

أسباب بطء نمو الشعر

إليك قائمة بأهم الأسباب المحتملة لحالة بطء نمو الشعر:

1- نقص الفيتامينات والمعادن

في بعض الأحيان قد يكون سبب بطء نمو الشعر هو الإصابة بنقص في مستويات بعض الفيتامينات والمعادن في الجسم، وليس بالضرورة أن يكون النقص حادًا، بل حتى النقص الطفيف في بعض الأحيان قد يكون سببًا في بطء نمو الشعر أو توقف نموه.

وهذه أهم الفيتامينات والمعادن التي قد يؤثر نقصها على نمو الشعر:

  • الزنك.
  • النياسين.
  • الحديد.
  • فيتامين أ.
  • فيتامينات المجموعة ب.
  • فيتامين سي.
  • فيتامين د.

2- خلل في توازن الهرمونات 

من الأمور التي قد تلعب دورًا في بطء نمو الشعر أو توقف نموه أو حتى ترققه، الإصابة بأحد الأمراض التالية التي قد تسبب خللًا في توازن هرمونات في الجسم:

  • مشاكل وأمراض الغدة الدرقية، مثل: قصور الغدة الدرقية، فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • بعض أمراض الجهاز التناسلي، مثل متلازمة المبيض متعدد الكيسات.

3- العمر 

مع التقدم في العمر تطرأ العديد من التغييرات على الجسم، بما في ذلك الشعر، فرغم أن نمو الشعر يكون عادة سريعًا وصحيًا في المرحلة العمرية الواقعة بين 15-30 عامًا.

إلا أن نموه قد يصبح أبطأ لدى بعض الأشخاص بعد تجاوز سن الثلاثين، وفي بعض الحالات قد يكون بطء نمو الشعر وترققه مقدمة لبدء الإصابة بنوع من أنواع الصلع.

4- تناول بعض الأدوية 

قد يكون سبب بطء النمو الشعر أو ترققه هو تناول أدوية تم وصفها لعلاج أحد الأمراض، مثل الأدوية التالية:

5- عوامل أخرى

لا تقتصر أسباب بطء نمو الشعر على ما ذكر انفًا فحسب، بل هناك العديد من الأمور والعوامل التي قد تؤدي لإبطاء نمو الشعر، مثل:

  • التوتر المستمر.
  • التعرض لبعض الملوثات أو الإشعاعات في البيئة المحيطة.
  • التدخين.
  • استخدام مستحضرات وأدوات تصفيف شعر مؤذية للشعر.
  • الجينات والوراثة.
  • الإصابة بالحمى.
  • الخضوع لعملية جراحية.
  • اتباع حمية غذائية قاسية أو حمية غذائية قليلة البروتينات.
  • الإصابة باضطرابات الطعام، مثل: فقدان الشهية العصابي، النهام العصابي.

علاج بطء نمو الشعر

إذا كان سبب بطء نمو الشعر مرضيًا، قد يساعد الحصول على العلاج المناسب للمرض على تحسين حالة الشعر وعودته لإيقاع النمو السريع. وهذه بعض العلاجات والنصائح التي قد تساعد على مكافحة بطء نمو الشعر وتسريعه مع الوقت:

  • اتباع حمية غذائية غنية بمصادر البروتينات الطبيعية، مثل: البيض، التونة، السلمون، زبدة الفستق، البقوليات، التوفو، الادامامي (فول الصويا الصغير)، العدس.
  • اتباع حمية غذائية غنية بالعناصر الغذائية التالية: فيتامين أ، فيتامينات المجموعة ب، فيتامين سي، فيتامين ي.
  • تناول مرق العظم مرة على الأقل أسبوعيًا، فهذا النوع من المرق غني بالكولاجين الطبيعي الذي يحتاجه الشعر.
  • تدليك فروة الرأس بانتظام عدة مرات أسبوعيًا بمزيج مصنوع من بضعة قطرات من الزيوت العطرية (مثل زيت إكليل الجبل أو زيت النعناع) وكمية صغيرة من أحد الزيوت الحاملة التي تفضلها (مثل زيت اللوز)، والحرص على ترك المزيج على الفروة فترة لا تقل عن نصف ساعة قبل غسل الشعر والفروة بالماء والشامبو.
  • الحرص على شرب كميات كافية من الماء يوميًا.
  • الحرص على اتباع عادات صحية عند تصفيف الشعر، مثل: تجنب أدوات التصفيف الحرارية، تجنب ربط الشعر على شكل كعكة مشدودة لفترات طويلة.
  • الابتعاد عن مسببات القلق والتوتر، وممارسة اليوغا بانتظام لتحسين مستويات الاسترخاء والراحة النفسية.
  • تجربة بعض العلاجات الطبية المساعدة، مثل: حقن بلازما الشعر، تقنية الإبر المجهرية (Microneedling).
من قبل رهام دعباس - الأحد ، 26 يوليو 2020
آخر تعديل - السبت ، 6 فبراير 2021