مرض اكتناز الحديد: عندما ينقلب الحديد ضد الجسم!

مع أن الحديد مادة غذائية هامة جداً للجسم، وقد يخشى المعظم نقصها، إلا أن هناك حالة معاكسة تماماً تزيد فيها مستويات الحديد عن المستوى الطبيعي، فلنتعرف عليها من هنا.

مرض اكتناز الحديد: عندما ينقلب الحديد ضد الجسم!

ما هي حالة اكتناز الحديد؟ وما هي أعراضها وطرق علاجها؟ إليك كافة التفاصيل:

ما هو مرض اكتناز الحديد؟

مرض اكتناز الحديد، أو ما يسمى طبياً بترسبات الأصبغة الدموية (Hemochromatosis)، هو عبارة عن حالة يقوم فيها الجسم بامتصاص الحديد بإفراط من المواد الغذائية، ما يتسبب بزيادة تركيز الحديد في الدم.

قد يتسبب اكتناز الحديد بمجموعة من المشاكل الصحية الخطيرة، لأن الجسم لا يستطيع التخلص من الحديد الزائد، فيتراكم الحديد الزائد في:

وتراكم الحديد في هذه الأعضاء قد يتسبب بالعديد من المشاكل.

أعراض اكتناز الحديد

العديد من المصابين بحالة اكتناز الحديد لا تظهر عليهم أية أعراض واضحة، ولكن وعندما تظهر الأعراض، فإنها قد تختلف من شخص لاخر، وهذه بعض الأعراض الشائعة:

وفي حال تطورت الحالة وازدادت حدتها، فهذه بعض الأعراض التي قد تظهر على المصاب:

  • انقطاع الطمث المبكر عند الإناث.
  • ارتفاع مستوى السكر في الدم.
  • فرط أو قصور الدرقية.
  • تقلص في حجم الخصيتين.
  • خسارة في الوزن.
  • ظهور الأمراض التالية، أحدها أو أكثر:
    • التهاب المفاصل.
    • تضخم الكبد.
    • التهاب البنكرياس.
    • أمراض القلب.
    • السكري.

أسباب الإصابة باكتناز الحديد

هناك نوعان رئيسيان من المرض، ولكل منهما أسباب مختلفة:

1- اكتناز الحديد الرئيسي

ويسمى هذا النوع من المرض بداء ترسب الأصبغة الدموية الوراثي كذلك، وهو مرض وراثي تتسبب فيه غالباً الطفرات الوراثية، حيث قد يتأثر الجين المسؤول عن امتصاص الحليب بطفرة ما تخل بعمله.

وقد يولد الشخص حاملاً للجين أو مصاباً، وقد تبدأ الأعراض بالظهور على الرجال في المرحلة العمرية بين 40-60 عاماً، بينما قد تظهر الأعراض على النساء بعد سن اليأس.

2- اكتناز الحديد الثانوي

يكون سبب الإصابة هنا هو الإصابة ببعض الحالات المرضية، مثل:

  • الأنيميا - فقر الدم، وهي حالة لا يستطيع فيها جسم المصاب إنتاج خلايا دم حمراء كافية.
  • مرض الكبد المزمن، وهو مرض ينتج غالباً عن الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي من النوع سي.
  • تكرار القيام بعمليات نقل الدم.
  • غسيل الكلى.
  • الإصابة بأمراض الدم، مثل الثلاسيميا.

فرص الإصابة وعوامل الخطر

تختلف فرص الإصابة وعوامل الخطر تبعاً لنوع المرض، كما يلي:

1- اكتناز الحديد الرئيسي

هؤلاء الفئات هم عرضة أكثر من غيرهم للإصابة باكتناز الحديد الرئيسي:

  • وجود فرد قريب في العائلة مصاب بالمرض، مثل أحد الوالدين.
  • الأشخاص من أصول أوروبية.
  • النساء اللواتي تجاوزن سن اليأس.
  • الرجال غالباً هم من تبدو عليهم الأعراض عند وراثة المرض أكثر من النساء.

2- اكتناز الحديد الثانوي

هؤلاء الفئات هم عرضة أكثر من غيرهم للإصابة باكتناز الحديد الثانوي:

  • مدمنو الكحول.
  • تاريخ مرضي عائلي غني بحالات الإصابة بأمراض مثل السكري وأمراض القلب وأمراض الكبد.
  • أخذ مكملات فيتامين تحتوي على الحديد مع مكملات الحديد الصرف أو فيتامين سي، ما قد يزيد من كمية الحديد التي يمتصها جسمك.

تشخيص وفحوصات المرض

قد تتشابه الأعراض الظاهرة عند الإصابة باكتناز الحديد مع أعراض العديد من الأمراض الأخرى، ما قد يجعله مرضاً صعب التشخيص، وهذه بعض الفحوصات التي قد يطلبها الطبيب للتشخيص:

  • فحص الدم، لتحديد مستويات الحديد في الدم.
  • فحوصات الحمض النووي، لفحص أية طفرات في بعض الجينات.
  • إجراء خزعة في الكبد، للتحقق من حصول أي ضرر في الكبد نتيجة تراكم الحديد.

علاج اكتناز الحديد

يتم عادة القيام بإجراء علاجي يسمى بضع الوريد أو بزل الوريد، لتخليص جسم المصاب من تأثير اكتناز الحديد عبر تخليصه من كميات الدم الزائدة.

وقد يحتاج الأمر للقيام بهذا الإجراء وبشكل دوري لتخليص المصاب من الحديد الزائد، بمعدل 6 مرات سنوياً.

مضاعفات مرتبطة بالمرض

تزداد فرص حصول مضاعفات في الأعضاء التي تحتوي على كميات زائدة من الحديد، وقد يحتاج الضرر الحاصل فترة من الزمن ليظهر وبشكل واضح.

وغالباً ما تتأثر الأجزاء التالية من الجسم: الكبد، البنكرياس، القلب، الجلد. وهذه بعض المضاعفات والحالات الصحية التي من الممكن أن تنشأ وتتطور نتيجة اكتناز الحديد:

  • ضرر في الكبد قد يسبب تشمع الكبد.
  • ضرر في البنكرياس قد يسبب رفعة في مستويات الأنسولين ما قد يسبب السكري.
  • مشاكل في الدورة الدموية قد تسبب فشل القلب.
  • تراكم الحديد في القلب، ما قد يسبب اضطراباً في نبض القلب.
  • زيادة كمية الحديد في الجلد، ما قد يسبب تحول البشرة إلى اللون البرونزي أو الرمادي.
  • مشاكل في المفاصل أو هشاشة العظام.

وإذا كنت مصاباً باكتناز الحديد عليك أن تتجنب تماماً:

  • مكملات الحديد.
  • مكملات فيتامين سي، لأنها تعزز امتصاص الحديد.
  • الكحول.

وينصح كذلك بالتخفيف من كميات اللحوم الحمراء التي يتناولها المصاب والأطعمة الغنية بالحديد عموماً.

من قبل رهام دعباس - الجمعة ، 29 يونيو 2018