تحويلة وعائية

Vascular shunt
محتويات الصفحة

تحويلة وعائية دموية (vascular shunt) هي عبارة عن اتصال بين الوريد والشريان مع عبور تيار الدم، من الشريان إلى الوريد عادة. في موضع التحويلة نشعر بكتلة طرية مع نبض، أو شعور بالرجفة / تيار. تصنف التحويلة الوعائية الدموية إلى مجموعتين، وفقاً لمصدرها: تحويلة خلقية (مولودة) وتحويلة مكتسبة.

التحويلة الوعائية الخلقية

ينشأ التحويلة من هذا النوع نتيجة توقف التطور في جهاز الدوران / جهاز الأوعية الدموية لدى الجنين، وعادة ما يكون ذلك في الأطراف، لكن قد يحدث أيضاً في الأعضاء الداخلية. إذا كانت التحويلة الوعائية في الأطراف خلقية، فعندئذ يحصل تغير في مبنى العضو، مصحوبا بشعور بالرجفة أو بتيار متدفق في المكان على الدوام. وإذا كانت التحويلة الوعائية الخلقية بين أوعية دموية كبيرة، فإنها قد تتطور مع مرور الوقت إلى حالة من فشل القلب الاحتقاني (CHF - Congestive heart failure) باعتبارها إحدى المضاعفات المترتبة عن التحويلة الوعائية. يتم تشخيص التحويلة الوعائية من هذا النوع بواسطة قثطرة أوعية دموية في الطرف ذاته، بينما تتم معالجتها بواسطة الجراحة.

التحويلة الوعائية الخلقية قد تنشأ، أيضا، في الأعضاء الداخلية، وخاصة في الدماغ، الرئتين، الأمعاء والحبل الشوكي.

التحويلة الوعائية المكتسبة

هنالك أسباب عديدة ومختلفة لنشوء تحويلة وعائية من هذا النوع.

1. في أعقاب عملية جراحية تنشأ خلالها تحويلة في الطرفين العلويين (الذراعين) كنقطة توصيل للديال الدموي (Hemodialysis)، في حالات الفشل الكلوي الانتهائي. المضاعفة الأكثر خطورة في تحويلة وعائية كهذه هي انسداد التحويلة.

2. عملية جراحية في تحويلة وعائية كإجراء علاجي لمعالجة تليف/ تشمّع الكبد (Liver cirrhosis) لدى مريض يعاني من النزف المتكرر من الجهاز الهضمي العلوي و/ أو من استسقاء / حَبَن (Ascites) في البطن. الهدف من التحويلة في مثل هذه الحالات هو خفض الضغط في الوريد الموصل إلى الكبد، المسؤول عن الظهور السريري. من النماذج على تحويلة كهذه: التحويلة البابية الأجوفية (Portacaval shunt). تجرى هذه العملية الجراحية تحت التخدير الكلي، الشامل. وقد تم، خلال السنوات الأخيرة، تطوير طريقة لإحداث تحويلة دون الحاجة إلى التخدير الكلي، بل دون الحاجة إلى إجراء عملية جراحية حتى، وإنما بواسطة إدخال قثطار (Catheter) إلى وريد الرقبة الذي يصل إلى وريد الكبد ويعمل بالطريقة ذاتها (Tip's).

3. بسبب إصابات باضعة، مثل إصابة بسكين أو جراء عيار ناري. تتم معالجة مثل هذه الحالات، عادة، بواسطة الجراحة.

4. في السنوات الأخيرة، تم تحديد نوع آخر جديد من التحويلات الوعائية وهو الذي ينجم كمضاعفة لإجراءات القثطرة المختلفة. معالجة هذه الحالات تتم بواسطة الجراحة.